Hair Loss Treatment Clinic In Dubai | Hair Fall Treatments

تساقط الشعر .. الأسباب والعلاج!

يعاني نحو مليون رجل وامرأة من تساقط الشعر ويلتمسون العلاج من هذه المشكلة في دبي. وتعد هذه مشكلة شائعة لكلا الجنسين. ويعاني الرجال من هذه المشكلة بدرجة أكبر من النساء، ولكن كشفت دراسة حديثة أجرتها الجمعية الدولية لاستعادة (زراعة) الشعر، النقاب عن زيادة مُطَّرِدة في نسبة النساء اللاتي يعانين من ترقق الشعر في العشر سنوات الماضية. عندما نتقدم في السن، فإننا عادة ما نلاحظ حدوث ضعف في الشعر. وقد يكون السبب في تساقط الشعر هو الإجهاد أو نقص الفيتامينات في نظامنا الغذائي. كما قد تسبب المشاكل الهرمونية في أجسامنا تساقط الشعر أيضاً.

يمكن للعوامل البيئية أن تسرع من حدوث عملية تساقط الشعر أيضاً، ولكن تُمثل الوراثة السبب الرئيسي لتساقط الشعر، ويُعد الشعر نتاجاً للجمال وأسلوب الحياة. قد يُوَلِّد تساقط الشعر والصلع انطباعاً سلبياً على مظهر الشخص ورباطة الجأش، فعندما يبدو الشخص أكبر من سنه/سنها الحقيقي، فقد تبدو مسألة تمس الكبرياء أو الثقة، وقد تلقي بظلالها على مظاهر الحياة الاجتماعية، وقد تجلب مزيداً من الإحباط عند حدوثها في النساء، ويمثل الشعر تأثيراً كبيراً على مظهر المرأة.

يتمثل القلق الحقيقي في كيفية تحديد الرجال والنساء لحدوث تساقط الشعر وعلاجه عندما يواجهون هذه المشكلة. يمكن معالجة تساقط الشعر في المراحل المبكرة عن طريق اتباع نظام غذائي جيد، والعلاج بالأدوية، وعن طريق استخدام مشط الليزر، والميزوثيرابي.

Hair Loss Treatment In Dubai     Hair Loss Treatment In Dubai/UAE

ولكن إذا ما تطور تساقط الشعر إلى حدوث الصلع وكان سببه وراثياً، فمن الصعب حقاً علاجه بالأدوية أو باستخدام بعض الطرق الأخرى، ويكمن الحل في زراعة الشعر فقط في هذه الحالة. وتتوافر تقنيات مختلفة في طريقة زراعة الشعر لعلاج تساقطه أو علاج حدوث الصلع. وتمثل زراعة الوحدات البُصيلية للشعر واقتطاف الوحدات البُصيلية التقنيتين الرئيسيتين والأكثر شهرة. وتعرف زراعة الوحدات البُصيلية للشعر بالزراعة بطريقة الشريط أيضاً، والتي تتضمن إزالة قطعة من الجلد وقطْع الطعوم إلى مجموعة تتكون من 1- 4 شعرات.

 

ويرمز الاختصار (FUE) إلى زراعة الوحدات البُصيلية بتقنية الاقتطاف، وتسمح هذه التقنية بإزالة الشعرة تلو الأخرى من المنطقة المانحة دون إحداث أي ندوب أو غرز. إن الفرق الوحيد هو طريقة إزالة الطعوم من المنطقة المانحة، بحيث تمثل اقتطاف الوحدات البُصيلية إجراءً جراحياً أقل اتساعاً وانتشاراً.

+ +